الرئيسية / ثقف نفسك / النوم بعد اغلاق المنبه مضر للغاية Snooze ! تعرف على الاسباب
النوم بعد اغلاق المنبه مضر للغاية Snooze ! تعرف على الاسباب

النوم بعد اغلاق المنبه مضر للغاية Snooze ! تعرف على الاسباب

التقييم :
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading...

الكثير منا يستيقظ في الصباح الباكر لكي يذهب الي العمل او يبدأ بترتيب اشيائه او اي سبب آخر ومن هنا تبدأ عمليات ضبط المنبه بالطرق المختلفة سواء كان منبه الهاتف المحمول او المنبه العادي او غيرها من الآلات التي تساعدك على الاستقياظ في نومك والذهاب الي العمل .

ولعل ابرز الاشياء التي نقوم بها هو الغفوات اي انك بعد الاستيقاظ على صوت المنبه تقوم بعمل Snooze للمنبه حتي يبدأ بالرن مرة آخرى بعد 5 دقائق ولعل هذا الشئ كان طفرة في عالم المنبهات خصوصات منبهات الهاتف الذكية لكن هل تعلم ان هذه الخاصية ضررها اكبر بكثير من نفعها على جسمك ؟ لذللك قررنا ان نوعي لهذه النقطة في موضوعنا هذا في مجلة قهاوي واليكم التفاصيل وفقا لآخر الابحاث والدراسات .

النوم والمنبه

طبيعة المشكلة :

يشير الخبراء إلى أن النوم لمدة خمس دقائق اخرى بعد سماع المنبه في الصباح يمكن أن يسبب لك ضرر أكبر مما قد ينفع جسمك. إذا لم تنهض من النوم في لحظة سماع المنبه الصباحي، و قمت بتفعيل الغفوة في المنبه لمدة 5 دقائق اخرى، فإن هناك بعض الإشارات التي يطلقها المخ و الخاصة بالهرمونات و التي عادة ما تجعلك تدخل في نوم عميق.

و المشكلة الكبيرة في هذا الأمر هي أنك ستحصل على خمس أو عشر دقائق فقط في الفراش قبل أن تزعج نفسك مرة اخرى، و هو أمر مربك للغاية لجسمك.

و يعتقد الخبراء في عيادة النوم أن الخيار الأفضل هو ضبط المنبه الخاص بك بعد عشر دقائق من الوقت المعتاد، و أن تقوم مباشرة بمجرد أن تسمع صوت المنبه.

و إذا لم تقم بذلك فإنك قد تتعرض لما يسمى القصور الذاتي في النوم، و هي حالة تشعر فيها بالتوهان بعد الإستيقاظ من النوم، و تستمر لساعات طويلة.

و في الحياة المثالية و العالم المثالي، من المفترض أن نذهب للنوم عندما نشعر بذلك و نترك العنان لأجسادنا لتقرر متى تستيقظ من النوم، و هذا يساعدنا على عيش اليوم بكفاءة أفضل.

ولكن الإجهاد أو وجود الأطفال في نفس الغرفة معك أو الإستيقاظ مبكراً من أجل الذهاب للعمل كلها أشياء تؤثر على الراحة و تجعلنا لا نأخذ ما يكفي من النوم، و تجعلنا فقط ملتزمين بعدد ساعات محددة للنوم قبل الإستيقاظ مجدداً.

كما أن عيادات النوم تؤكد أن النوم لفترات طويلة تزيد عن 9 ساعات يومياً يمكن أن يؤثر على صحتك أيضاً بنفس الكيفية التي يؤثر بها النوم لفترات قصيرة. في الواقع فإن الأبحاث تشير إلى أن النوم لفترات طويلة قد يزيد من خطر الإصابة بالخرف العقلي، و يتسبب في فقدان الذاكرة و يساعد ايضاً في زيادة الوزن. و أيضاً إذا كنت تنام أقل من ست ساعات في الليلة، فلا ينصح بتعويض ذلك في عطلة نهاية الاسبوع.

ما الحل ؟

أفضل طريقة للنوم هي أن تحصل على ساعة أو ساعتين إضافيتين كل ليلة على مدى فترة زمنية أطول، على سبيل المثال أضف ساعة يومياً إلى ساعات نومك على مدار اسبوع او حتى شهر.

و للتخلص من فكرة الغفوة الصباحية يمكنك شراء منبه لا يحتوي على زر الغفوة، أو وضع المنبه في مكان ما بالغرفة – و ليس بجانبك تماماً- حتى يصعب عليك الوصول إليه و تضطر للنهوض من السرير للوصول إليه.

عن Ahmed Mamdouh

Ahmed Mamdouh
طالب بكلية طب الاسنان اهوى التدوين ومتابعة اخبار العالم والثقافة العامة كما اهوى البرمجة ومتابعة التقنية والاخبار التكنولوجية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى